البنك المركزي: المستخدم من الاحتياطي وصل إلى أكثر من 8 مليار دولار

محلية أخبار الإقتصاد البنوك
الاحتياطي النقدي المصري

أكد رامي أبو النجا نائب محافظ البنك المركزي أن الإجمالي المستخدم من الاحتياطي النقدي المصري خلال شهري مارس وإبريل وصل إلى أكثر من 8 مليار دولار، مشيرا إلى أنه من اللازم استخدام الاحتياطي في ظل الأزمة العالمية التي تمر بها البلاد من أزمة فيروس «كوفيد- 19».

ونقل عن أبو النجا قوله إنه تم خروج محافظ مالية بقيمة 17 مليار دولار كانت ذروتها في شهر مارس، ثم بدأت في الانحصار خلال شهر إبريل، منوهًا بأن احتياطات مصر تكفي لمدة سبعة أشهر.

يذكر أن البنك قام خلال شهر مارس الماضي باستخدام نحو 5.4 مليار دولا أمريكي من الاحتياطي النقدي الدولي لتغطية احتياجات السوق المصري من النقد الأجنبي، وتغطية تراجع استثمارات الأجانب والمحافظ الدولية، ولضمان استيراد سلع إستراتيجية، إضافة إلى سداد الالتزامات الدولية الخاصة بالمديونية الخارجية للدولة.

وعلي الرغم من التغيير في الاحتياطي الذي حدث خلال شهر مارس فإن هذا الاحتياطي قادر على تغطية واردات لمدة 8 أشهر، متخطيا بذلك المعدلات الدولية التي لا تزيد في بعض الدول على 3 شهور فقط.

وأعلن البنك وقتئذ أنه تأكد أن التزايد القياسي الذي تحقق للاحتياطي النقدي الأجنبي عبر السنوات الثالث الماضية ووصوله إلى ما يزيد على 45 مليار دولار لأول مرة في تاريخ مصر كان أحد أسس ثبات واستقرار الاقتصاد المصرى وقدرته على تحمل أكبر الصدمات التي يعانى منها أكبر الاقتصاديات العالمية، ووفر هذا الاحتياطى النقدى القدرة على توفير السيولة لتمويل المشروعات الكبرى للدولة وكذلك القطاع الصناعى والزراعى والخدمى بما يؤدى إلى دعم الإنتاج المحلى بكل مجالاته وهو أكبر ضمان لخلق فرص العمل للمصريين.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.