السيارة الكهربائية في مصر

أخبار أوتو كار الإقتصاد قطاع الأعمال محلية

التفاصيل الكاملة للسيارة الكهربائية الجديدة التى سيتم تصنيعها فى شركة النصر للسيارات ، بالتعاون مع شركة دونج فينج الصينةDongfeng Motors والتى تقع فى مدينة وهان الصينية التى انطلق منها فيروس كورونا وهو كان سببا فى تأخير المفاوضات   

وشهد هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام، يوم الخميس 18 يونيو توقيع مذكرة تفاهم بين شركة النصر لصناعة السيارات التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية – إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، وشركة “دونج فينج” الصينية الرائدة في مجال صناعة السيارات، وذلك عبر تقنية الفيديوكونفرانس.

وذلك بشأن إنتاج السيارات الكهربائية في شركة النصر للسيارات، بطاقة إنتاجية تصل إلى نحو 25 ألف سيارة سنويا.

وبحسب المعلومات التفصيلية عن السيارة والتى حصل عليها اليوم السابع فإن السيارة يمكنها السير  لمسافة 500 كيلو بسرعة لا تزيد عن 60 كيلو متر وتسير لمسافة 351 كيلو متر بسرعتها القصوى البالغة 145 كليو متر فى الساعة.

كما أن السيارة تنطلق بسرعتها من صفر حتى سرعة خمسين متر فى  4.3 ثانية ، وتصل ل100 متر فى  10.8 ثانية.

ويستغرق الشحن البطيء لبطارية السيارة  من 6 إلى 8 ساعات ،ويمكن شحن 80% منها بصورة أسرع عند الحاجة .

ووفق المعلومات من المصادر فإن بعض الأنواع من تلك السيارة يصل سعرها ل 360 ألف جنيه ،فيما تجرى مفاوضات للوصول لسعر أقل ، يجرى التفاوض حوله حاليا ، إلا إنه يرتبط بتكاليف الإنتاج وحجم المكون الاجنبى والمحلى عند التصنيع .

 وفى إطار تنفيذ المشروع  وجه هشام توفيق وزير قطاع الاعمال العام إدارة شركة النصر بإنهاء كافة الدراسات وخطط العمل التفصيلية بالتنسيق مع إدارة شركة دونج فينج قبل نهاية صيف 2020، وذلك لاستهداف بدء الإنتاج قبل نهاية 2021.

وقد أكد  أن توقيع مذكرة التفاهم هو نتاج مجهود مشترك وجولات من المفاوضات استمرت على مدار الـ9 أشهر الماضية، والتي تأخرت نتيجة أزمة وباء كورونا خاصة أن مصانع شركة دونج فينج تقع في مدينة ووهان الصينية.

وأوضح أنه يعقب توقيع مذكرة التفاهم استكمال الدراسات الفنية الخاصة بنوع السيارة الكهربائية التي سيتم إنتاجها في مصر، حيث كان قد تم الاتفاق على إنتاج أحدث الطرازات التي تنتجها شركة دونج فينج والتي تتناسب مع السوق المصري وحققت نجاحا كبيرا في الصين خلال السنوات الماضية وهي “E 70“، وذلك في ضوء الدراسة التي أجريت في هذا الشأن، كما تم الاتفاق على اختبار عدد محدود من السيارات من هذا الطراز في مصر خلال الفترة المقبلة.

وأشار الوزير إلى أنه تمت دراسة التجربة الصينية في صناعة السيارات الكهربائية، وتم التواصل مع عدد من الجهات الحكومية المعنية بشأن الإعداد لمشروع إنتاج السيارات الكهربائية، حيث تم وضع حزمة من المحفزات الخاصة بالسيارات الكهربائية من بينها دعم بقيمة 50 ألف جنيه لأول 100 ألف مشتري وفقا لضوابط محددة، والتنسيق مع وزارتي الكهرباء والتنمية المحلية لإنشاء 3 آلاف محطة شحن سريع على مدار 3 سنوات، ومشروع لإحلال التاكسي الأبيض بسيارات كهربائية أسوة بمشروع إحلال التاكسي الأبيض في عام 2008.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.