“التصديرى للجلود” يستهدف التصدير لأفريقيا منتجات الأحذية تامة الصنع

أخبار الإقتصاد التجارة الصناعة المجالس التصديرية عالمية محلية

قال باسم لطفى، عضو المجلس التصديرى للجلود والمنتجات الجلدية، أن المجلس يستهدف التصدير لإفريقيا لمنتجات الأحذية تامة الصنع خلال الفترة المقبلة، خاصة بعد تحسن وضع الصادرات المصرية خلال النصف الثانى من العام الجارى 2020، كما عاود الجلد الطبيعى صادراته إلى الدول الأوروبية مع توقعات بتحسن قيمة صادراته فى الربع الرابع من العام الجارى، ومن أهم الدول الأوروبية التى تستورد الجلد الخام الطبيعى من مصر هى إيطاليا وإسبانيا والبرتغال واليونان بالإضافة إلى الهند والصين .

وأضاف لطفى أن فتح الأسوق العالمية وعودة العمل مرة أخرى ستضاعف من حجم الصادرات المصرية من الأحذية والمنتجات الجلدية بنهاية العام الجارى وتعويض الخسائر التى تعرضت لها جميع الأسواق التجارية فى العالم أجمع ومصر بسبب جائحة فيروس كورونا التى بدأت منذ يناير 2020 الماضى.

وأوضح عضو المجلس التصديرى للجلود والمنتجات الجلدية، أن عدد المصانع التى تعمل فى قطاع الأحذية فى مصر يقارب الـ 5 آلاف مصنع وورشة قائلا أن دخول جميع الورش فى الاقتصاد الرسمى بعد غياب البيانات عن حجم إنتاجها الفعلى سيساهم فى دعم الاقتصاد المصرى والدفع بصادرات الأحذية من مصر إلى كل دول العالم، وخاصة السوق الأفريقى مثل تنزانيا وكينيا والدول العربية وغيرها من الأسواق الواعدة فى استيعاب الكثير من الصادرات المصرية.

وتابع لطفى، أن تطوير صناعة الأحذية فى مصر والدفع بها بالتصدير وغزو الأسواق الخارجية يحتاج إلى شركات تسويق متخصصة وتوجيه الدعم اللازم للصادرات، لافتا إلى أن غياب التسويق من أهم عوائق التصدير للخارج، حيث أن شركات التسويق لديها علاقات خارجية وكيان قوى على مستوى كافة الدول تستطيع أن تدعم من المنتجات المصرية لكافة الدول.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.