القطاع غير الرسمي بمصر بدأ يُصدّر منتجاتها

أخبار الإقتصاد التجارة الصناعة قطاع الأعمال محلية

قال علاء السقطي نائب رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين ورئيس اتحاد الصناعات الصغيرة والمتوسطة إن الاقتصاد غير الرسمي تقريبا مساو لحجم الاقتصاد الرسمي.

وأشار إلى أن هناك تحركات مع وزارة المالية لإدخال هذا القطاع تحت مظلة الدولة، مشيرا إلى التوصل مع وزارة المالية على تطبيق الضريبة المقطوعة على هذا القطاع، كما تم الاتفاق على الاعتراف بحجم المبيعات التي يوفرها القائمون على هذا القطاع دون التشكيك بها.

وأوضح في حديثه مع العربية أن القطاع الصناعي غير الرسمي حاليا يصدر منتجاته للخارج، وتحول هذا القطاع إلى الصفة الرسمية ويساهم في تحقيق استراتيجية الدولة وهو الوصول بقيمة الصادرات إلى 100 مليار دولار سنويا.

ويجري الاتحاد حاليا مشاورات مع وزارة المالية لتشجيع الاقتصاد غير الرسمي في الدخول إلى منظومة الاقتصاد الرسمي من خلال تقديم محفزات اقتصادية.

ومن أبرز هذه المحفزات توفير تسهيلات ضريبية جديدة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة ويتضمن الاقتراح إعفاء ضريبي لأول سنة على إنشاء المشروع ثم تثبيت مبلغ ثابت سنويا للضرائب لمدة خمس سنوات يقدر بخمسة آلاف جنيه لكل منشأة جديدة.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.