العالم باكلمه وصندوق النقد الدولي يسعى لمنع تحول الحالة الاقتصادية من الركود للكساد

أخبار الإقتصاد البنوك البورصة المالية محلية

قال الدكتور محمود محيى الدين، المدير التنفيذى لصندوق النقد الدولى أن دول العالم لم تسلم من التأثيرات السلبية لجائحة فيروس كورونا المستجد، مضيفا “لن تسلم دولة على مستوي العالم من التأثيرات السلبية لجائحة كورونا حتي الدول التي تمكنت من تحقيق معدل نمو موجب ومنها مصر والصين إلا أن معدلات نموها أقل مما كان مقبولا .. وسنجد أن أغلب الدول في المنطقة السالبة والتي يوجد بها حالة انكماش فى الاقتصاد عالميا، وبالتالي لا يمكن القول بأن هناك دولة استفادت من كورونا”.

وأشار إلى أنه سيبدأ عمله مطلع الشهر القادم مع بداية الدورة الجديدة لمجلس إدارة صندوق النقد الدولي وسيتم مناقشة عدة أمور منها : كيفية التعامل مع احتياجات القطاع الصحي وقطاعات التعليم والضمان الاجتماعي والنشاط الاقتصادي، ومتابعة ملفات الديون وخاصة الخارجية على مستوي العالم ، فضلا عن بحث مسألة التنمية المستدامة ومكافحة الفقر بالاضافة الى التحول الرقمي .

وأوضح محيي الدين إلى أن هناك أشياء كثيرة تقع على مسئولية الصندوق، والجميع يعمل على زياردة الاستثمارات و متابعة ملفات الديون الخارجية على مستوي العالم.

وأضاف أن ” العالم بأكلمه وصندوق النقد الدولي يسعى لمنع تحول الحالة الاقتصادية من الركود للكساد بسبب أزمة فيروس كورونا التى تضرب جميع دول العالم، والتى لها تأثير مباشر على النمو الاقتصادي”.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.