نتائج مباراة “أتالانتا الإيطالي أمام فالنسيا الإسباني” التي جرت ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا 4-1 + 40.000 مصاب بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)

أخبار رياضية عالمية كرة اليد

أسفرت مباراة أتالانتا الإيطالي أمام فالنسيا الإسباني التي جرت ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا عن عدد كبير من المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وتغلب أتالانتا على فالنسيا في ملعب سان سييرو بأربعة أهداف مقابل هدف في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا يوم 19 فبراير الماضي، قبل أن تُقام مباراة الإياب في إسبانيا بدون حضور جماهيري.

وأوضح عمدة مدينة بيرجامو الإيطالية إلى أن جميع المشجعين البالغ عددهم 40.000 الذين حضروا لقاء دوري أبطال أوروبا بين أتالانتا وفالنسيا الشهر الماضي أصيبوا بفيروس كورونا.

وقال جورجيو جوري، عمدة بيرجامو في تصريحاته لصحيفة ماركا الإسبانية :”لقد كانت هذه المباراة قنبلة بيولوجية”، في إشارة إلى أنها تسبب في عدد هائل من المصابين في إقليم لومبارديا وإيطاليا بشكل عام.

وأضاف جوري “في ذلك الوقت لم نكن نعرف ما كان يحدث، كان أول مريض في إيطاليا في 23 فبراير، إذا كان الفيروس منتشرًا بالفعل، فإن 40.000 من المشجعين الذين ذهبوا إلى ملعب سان سيرو أصيبوا”.

وتابع جورجيو جوري :”لم يكن أحد يعرف أن الفيروس ينتشر بيننا بالفعل، شاهد الكثير المباراة في مجموعات وكان هناك العديد من الاتصالات في تلك الليلة، انتقل الفيروس من واحد إلى آخر”.

شارك رابط الموضوع