حسين عبدالرحمن أبو صدام نقيب الفلاحين تأثير تشديد الإجراءات في التنقل ضعيف على العمل الزراعي

أخبار الإقتصاد الزراعة والرى محلية

معظم الفلاحين يفضلون قضاء النهار داخل الحقول والهواء الطلق تحت أشعة الشمس

قال حسين عبدالرحمن أبوصدام نقيب الفلاحين، إن فيروس كورونا قضي علي بعض العادات والتقاليد المتوارثة خلال فترة وجيزة مثل عادات الأخذ بالأحضان وإقامة سرادق العزاء وتجمعات المناسبات السعيده  وزاد من الاهتمام بالنظافة الشخصية وتنظيف المنازل واستخدام المطهرات والتعقيم. 
وتابع قائلا: “كما زاد من أكل البصل والبرتقال والإكثار من استخدام الثوم في الأكلات وشرب العصائر  “.
وأضاف أبوصدام أن معظم الفلاحين يفضلوا قضاء النهار داخل الحقول والهواء الطلق تحت أشعة الشمس هروبا من التجمعات المنزلية، معلقا  :”العادات الغذائية والمعيشية للفلاحين  تجعلهم ابعد فئات المجتمع عن الإصابة بكورونا “.

واوضح عبدالرحمن ان تاثيرات تشديد الاجراءات في التنقل وغلق بعض الاسواق للحد من إنتشار كورونا ما زالت تاثيرات طفيفه علي العمل الزراعي .

معظم الاضرار تمثلت في اعتراض الجهات الامنية طريق عودة السيارات التي تنقل الخضروات والفاكهة من الاسواق 

وأكد أن معظم الاضرار تمثلت في اعتراض الجهات الأمنية طريق عودة السيارات التي تنقل الخضروات والفاكهة من الاسواق  بعد توصيلها للمنتجات الزراعيه ورجوعها فارغة الحموله في اوقات الحظر وصعوبة التنقل من الحقول للمنازل في فترات الحظر خاصة ان بعض المزارعين يتأخرون نتيجة ري المحاصيل كما ظهرت بوادر لارتفاع بعض تقاوي الخضروات المستوردة وبعض مستلزمات صناعة الاعلاف نتيجة صعوبة الاستيراد.
وأعرب عن تمنياته أن تنجو مصر والعالم من هذا الوباء اللعين ومناشدا الفلاحين تنفيذ التعليمات الحكومية الخاصة بالإجراءات والتدابير اللازمة لمنع انتشار وباء كورونا


شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.