موافقة مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية على تعديل مراجعة حسابات صناديق الاستثمار

أخبار إستثمار الإقتصاد المالية محلية
 الدكتور محمد عمران

أعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية، اليوم، الخميس، عن موافقة مجلس إدارة الهيئة على قيام المراقب الواحد بمراجعة حسابات 3 صناديق استثمار في وقت واحد، رغبة من الرقابة في تيسير الاجراءات على الصناديق، بشرط تجنب تعارض المصالح، على النحو الذي تحدده نشرة الاكتتاب أو مذكرة المعلومات بحسب الأحوال.

وقد تم إجراء تعديل في ضوابط وإجراءات الترخيص للبنوك ولبعض الشركات التي تباشر أنشطة مالية غير المصرفية بنفسها أو مع غيرها نشاط صناديق الاستثمار بإضافة بند جديد لإجازة ذلك الأمر.

سبق للرقابة المالية إصدار مجلس ادارتها القرار رقم (58) لسنة 2018، الذي حدد فيه ضوابط وإجراءات الترخيص للبنوك ولبعض الشركات التي تباشر أنشطة مالية غير المصرفية أن تباشر بنفسها أو مع غيرها نشاط صناديق الاستثمار ، وجاء في مادته السابعة أن يُعد الصندوق قوائم مالية مستقلة طبقاً لمعاير المحاسبة المصرية وبما يتفق وطبيعة نشاطه، ويتولى مراجعة حسابات الصندوق مراقبان للحسابات يتم اختيارهما من بين المقيدين في السجل المُعد لهذا الغرض لدى الهيئة على أن يكونا مستقلين عن بعضهما وعن كل من مدير الاستثمار وأياً من الأطراف ذوي العلاقة بالصندوق، ويكون لكل من مراقبي حسابات الصندوق الاطلاع على دفاتر الصندوق وطلب البيانات والإيضاحات وتحقيق الموجودات، ويلتزم مراقبا الحسابات بمعاير المراجعة المصرية، وبإعداد تقرير بنتائج المراجعة ويجب أن يعد مراقبا الحسابات تقريراً مشتركاً، وفي حالة الاختلاف فيما بينهما يوضح التقرير أوجه الخلاف ووجهة نظر كل منهما.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.