د.مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، يُرافقه المستشار محمد عبد الوهاب، القائم بأعمال رئيس الهيئة العامة للاستثمار يتفقدان

أخبار إستثمار الإقتصاد عالمية

المنطقة الاستثمارية “بيراميدز” لتنمية المناطق الصناعية، بمدينة العاشر من رمضان

قام الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ظهر اليوم، بزيارة المنطقة الاستثمارية “بيراميدز” لتنمية المناطق الصناعية، بمدينة العاشر من رمضان، يُرافقه المستشار محمد عبد الوهاب، القائم بأعمال رئيس الهيئة العامة للاستثمار.

وقام رئيس الوزراء بزيارة مصنع “اسكرا اميكو لقياس الطاقة” المملوك لمجموعة السويدي الكتريك

، والذي يقوم بانتاج عدادات الكهرباء والمياه مسبقة الدفع والذكية.

ولدى دخول المنطقة خضع رئيس الوزراء ومرافقوه، لاجراءات الوقاية المُتبعة، ومنها قياس درجة الحرارة، والتعقيم، وارتداء الكمامات والقفازات والسترات الواقية.

تبلغ الطاقة الإنتاجية للمصنع 3 ملايين عداد سنوياً، وتمثل حجم الصادرات 60%

وتفقد رئيس الوزراء كافة اقسام المصنع، وخطوط انتاجه بمختلف المراحل، واستمع الى شرح حول المصنع، وتمت الاشارة الى ان المصنع يضم ألف عامل بنسبة عمالة مصرية 100%، وتبلغ الطاقة الانتاجية للمصنع 3 ملايين عداد سنوياً، وتمثل حجم الصادرات 60% من إجمالي المبيعات تستهدف الأسواق الأوروبية والأفريقية، وتُقدر قيمة صادرات الشركة بـ50 مليون يورو سنوياً.

كما استمع رئيس الوزراء إلى شرح تفصيلي حول المنطقة البالغ مساحتها 262 فداناً، والأنشطة التي تتضمن العديد من الصناعات الهندسية، وصناعات أخرى، حيث تتضمن 40 مشروعاً، بحجم استثمارات بلغ 1.6 مليار جنيه، توفر فرص عمل لحوالي 10 الاف عامل.

واجرى رئيس الوزراء حوارات مع العمال، للتعرف على عدد ساعات العمل، وتقسيم الورديات، واماكن إقامتهم، حيث اشار احد العمال إلى انه ياتي من بلبيس كل يوم، ويعمل ٩ ساعات، بينما اوضح آخر انه يقيم في القليوبية، ويأتي كل يوم للمصنع، ويعمل به منذ ٥ سنوات، واكد العاملون قيام أتوبيسات المصنع بنقلهم من أماكن اقامتهم واعادتهم.

مُوجها الشكر لإدارة المصنع لتنفيذهم جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية

من جانبه اشاد رئيس الوزراء بدأب العمال على استكمال العمل والانتاج، لتبقى الماكينات تدور وتنتج، وقال لهم : “ربنا يوفقكم، مصر محتاجة لكل ايد بتشتغل وبتنتج ولا تتوقف”، مُوجها الشكر لإدارة المصنع لتنفيذهم جميع الاجراءات الاحترازية والوقائية حماية للعاملين من الاصابة بفيروس كورونا.

وجود أجهزة لقياس الحرارة على باب كل مصنع، وتواجد مستلزمات التعقيم والتطهير بكل موقع

واشاد رئيس الوزراء خلال الجولة باستمرار العمل في كافة المصانع وفق ضوابط تحقق معايير السلامة والصحة العامة خلال هذه المرحلة التي تشهد جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد.

كما تعرف على الإجراءات الوقائية المُتبعة في ظل جهود مُجابهة فيروس كورونا المستجد، مُشيداً بما شاهده من وجود أجهزة لقياس الحرارة على باب كل مصنع، وتواجد مستلزمات التعقيم والتطهير بكل موقع، والتزام كافة العاملين بإرتداء الكمامات، والعمل وفق ورديات تسمح بكثافة آمنة للعمالة، حرصاً على تحقيق مقتضيات السلامة والصحة العامة خلال هذه المرحلة.

شارك رابط الموضوع