تأسيس شركة مصرية في أفريقيا لزيادة الصادرات المصرية لستة دول أفريقية

أخبار الإقتصاد التجارة عالمية قطاع الأعمال

الهدف من الشركة خدمة كافة المصدرين إلى السوق الأفريقي

أعلن شريف الجبلى، رئيس لجنة أفريقيا بجمعية رجال الأعمال المصريين، الانتهاء من تأسيس شركة مصرية في أفريقيا لزيادة الصادرات المصرية لستة دول أفريقية خلال الفترة المقبلة، وقال إن الهدف من الشركة خدمة كافة المصدرين إلى السوق الأفريقي.

وأضاف «الجبلى»، خلال ندوة نظمتها لجنة أفريقيا بجمعية رجال الأعمال، أن توجه مصر للتصدير لأفريقيا سيزيد الفترة المقبلة بسبب أزمة كورونا والتي أثرت سلبا على كافة الأسواق، متوقعا أن تؤثر أزمة كورونا على خريطة الاقتصاد في العالم ومنها السوق الأفريقي رغم أن عدد الإصابات بها أقل.

دعا رئيس اللجنة، المكاتب التجارية المصرية في أفريقيا إلى إعداد قوائم بفرص التصدير

ودعا رئيس اللجنة، المكاتب التجارية المصرية في أفريقيا إلى إعداد قوائم بفرص التصدير المتاحة للشركات المصرية، خاصة من الأسواق التي تضررت من كورونا، مشيرا إلى أن «مجتمع الأعمال المصري كان لديه تخوف من العلاقات التجارية مع أفريقيا، ولكن هناك محاولات مستمرة لفتح علاقات تجارية هناك».

أزمة كورونا ضربت اقتصاد جنوب أفريقيا من عدة نواحى

من جهته، أشار وحيد كامل عدلى، رئيس مكتب التمثيل التجاري بجنوب أفريقيا، إلى أن أزمة كورونا ضربت اقتصاد جنوب أفريقيا من عدة نواحى، خاصة العلاقات التجارية، حيث تستورد من الصين أكبر شريك تجارى لها 16% من حجم واردتها، فيما تصدر 11% من صادراتها لها، كما تصدر أيضاً للاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة الأمريكية، وبالتالي تأثرت كثيراً من الأزمة.

وحول إمكانية التصدير لسوق جنوب إفريقيا، أوضح «عدلى»، أنه رغم عدم وجود اتفاقيات تجارة حرة موقعة بين البلدين إلا أن هناك زيادة في حجم التبادل التجاري بين البلدين والذى ارتفع من 57 مليون دولار عام 2016 إلى 108.5 مليون دولار عام 2018.

مصر أمامها فرصة تصديرية لمنتجات الزيتون وزيت الزيتون وأغذية محفوظة ومستحضرات عناية شخصية وتجميل

وتابع: «كما أن مصر أمامها فرصة تصديرية لمنتجات الزيتون وزيت الزيتون وأغذية محفوظة ومستحضرات عناية شخصية وتجميل، وهذه منتجات كانت تستوردها جنوب إفريقيا من إيطاليا، كما هناك فرص تصديرية للحاصلات الزراعية لتعويض المنتجات الإسبانية، ومؤخراً سمحت جنوب إفريقيا بتصدير المانجو وتم تصدير مانجو مصرية بقيمة 8 ملايين دولار، وهناك اتفاق مع شركات مصرية لاستيراد عنب من مصر بديلا للعنب الإسبانى».

عدم وجود أي مشاكل في التبادل التجاري لرجال الأعمال المصريين مع كينيا

وبدوره، أكد خالد ربيع، رئيس المكتب التجارى في كينيا، عدم وجود أي مشاكل في التبادل التجاري لرجال الأعمال المصريين مع كينيا متعلقة بالشحن والنقل مثل باقي الدول الأفريقية، كما أنها تمتلك نظام مصرفي وتكنولوجى متطور إلا أن ما يواجه الصادرات المصرية لكينيا هي نمطية التجار هناك في استيراد المنتجات لبلادهم إذ يفضلون الاستيراد من دول محددة مثل الهند والصين، رغم وجود إعفاء جمركى للصادرات المصرية لها بسبب اتفاقية الكوميسا وهو ما يجعل المنتجات المصرية أرخص عن نظيرتها من أسواق أخرى.

شارك رابط الموضوع
منال عبد الحميد
منال عبد الحميد

د/منال عبد الحميد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير لمجلة المصدرون.