اليوم الأول لسوء حالة الطقس، التي سبق أن أعلنت عنها هيئة الأرصاد

الإقتصاد

ضربت «عاصفة التنين» منطقة وسط القاهرة، وسقطت الأمطار بغزارة شديدة وبكثافة، مع بداية اليوم الأول لسوء حالة الطقس، التي سبق أن أعلنت عنها هيئة الأرصاد.
قامت الإدارة العامة للمرور، برئاسة اللواء علاء متولي، مدير الإدارة، بغلق عدة طرق بعد أن تبين انعدام الرؤية بها بسبب العاصفة الترابية وذلك حفاظا على أرواح المواطنين وسائقى السيارات، وجار التنسيق مع الجهات المعنية مثل هيئة الأرصاد الجوية لمعرفة أماكن سقوط الأمطار بغزارة خلال الساعات المقبلة للاستعداد بسيارات المرور والأوناش على تلك الطرق لسحب الكثافات والسيارات المعطلة.

من بين الطرق التي قامت الإدارة بغلقها نظرا لانعدام الرؤية حتى الآن «طريق الواحات البحرية- الفرافرة» في الاتجاهين، وسيتم فتحه بعد تحسن مستوى الطقس، طريق «أسيوط- الخارجة» في الاتجاهين، وذلك لوجود رياح محملة بالأتربة وانعدام الرؤية، بعد أن رصدت غرفة عمليات الإدارة العامة للمرور وجود عاصفة ترابية شديدة أدت إلى انعدام الرؤية، بطريق «أسيوط- الخارجة»، وعلى الفور تم إغلاق الطريق، حفاظا على سلامة الجميع، وسيتم فتحه بعد تحسن مستوى الطقس، كما تم غلق طريق «باريس- الخارجة»، طريق داخلي، بطول 90 كيلومترًا، في الاتجاهين، لوجود رياح محملة بالأتربة وانعدام الرؤية وطريق «أسوان- أبوسمبل».
وأعلنت الإدارة العامة للمرور أن هناك أمطارا خفيفة هطلت على عدة محافظات، دون وجود أي تأثير على حركة سير السيارات، وتم نشر الخدمات المرورية لملاحظة حركة السيارات وتم إرسال سيارات شفط المياه مع نشر الخدمات لتوعية المواطنين بالتهدئة منعًا لانزلاق السيارات وشكل رجال الإدارة العامة للمرور غرفة عمليات على مدار الساعة لملاحظة الحالة المرورية عبر شاشات وكاميرات مراقبة ترصد كافة الشوارع والميادين لمعرفة أماكن الكثافات وسرعة التحرك إليها وإرسال سيارات وأوناش الإغاثة.

شارك رابط الموضوع